Comments

    هيئة الرقابة الإدارية والشفافية تنظم ندوة توعوية بمناسبة اليوم الرياضي

    نظمت هيئة الرقابة الإدارية والشفافية بالتعاون مع وزارة الصحة العامة بمقر الهيئة ندوة توعوية بمناسبة اليوم الرياضي تحت عنوان ” التغذية والرياضة وأثرهما على الصحة” بمشاركة عدد من موظفي ومنتسبي الهيئة ووزارة العدل.

    وافتتحت الندوة بالتأكيد على أنّ الرؤية الثاقبة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى في عملية الاستثمار في الإنسان، تجعل من اعتماد يوم رياضي سنوي للدولة عملية إستراتيجية في بناء هذا الإنسان وصحته، فإنه من أفضل الأولويات وأهمها على الإطلاق، على صعيد النهوض والتقدم لأي شعب أو أمة، أن نبدأ بالإنسان، فهو عماد التنمية، ومحور التطوير، وقيادة النهوض الحضاري بكل معانيه وفي كل مجالاته بلا استثناء.

    كما تم التأكيد أن اهتمام هيئة الرقابة الإدارية والشفافية باليوم الرياضي يأتي إيمانًا منها بأهمية الرياضة، ولتشجيع المجتمع القطري بصفة عامة، ومنتسبي الهيئة بصفة خاصة، على الاهتمام بالجانب الرياضي، لكونه جانبًا مهمًّا، يُسهم في تشكيل الاستقرار النفسي والبدني للفرد.

    وتمت الإشارة إلى أن الهيئة سباقة في اغتنام الفرص، التي من شأنها أن تُسهم في غرس وتعزيز مبادئ وقيم إيجابية في المجتمع، تبعًا للرؤية الوطنية لقطر 2030م ، والتي من ركائزها التنمية البشرية، والتي بها يحدث التطور الاقتصادي عن طريق خلق جيل من الأصحاء بدنيًا ونفسيًا.

    ومن جانبها تناولت أخصائية التغذية بوزارة الصحة العامة “دانا صبري” خلال الندوة الأسس الصحية لتناول الغذاء، كما أكدت على أهمية الرياضة وأثرها في تحسين صحة الفرد واكتساب اللياقة البدنية والوقاية من بعض الأمراض، كما تحدثت عن فوائد ممارسة الرياضة على المدى البعيد والتي تتمثل في تقوية جهاز الدورة الدموية وزيادة حجم الألياف العضلية والتقليل من الإصابة بأمراض الشيخوخة.

    وتوجه سعادة السيد حمد بن ناصر المسند – رئيس هيئة الرقابة الإدارية والشفافية- بالشكر الجزيل لمنتسبي وزارة الصحة العامة على تلبيتهم للدعوة بشأن مشاركة الهيئة في فعالية اليوم الرياضي، متمنيًا استمرار التعاون في شتى المجالات مستقبلا.

    وقد صاحَب الندوة إقامة خط صحي للقياسات الحيوية، والإرشادات والنصائح الصحية والغذائية والرياضية من المختصين للحضور من موظفي ومنتسبي الهيئة ووزارة العدل.