Comments

    أضاءت مبناها الرئيسي باللون الأخضر بهذه المناسبة هيئة الرقابة الإدارية والشفافية تشارك في إحياء يوم الأسرة في قطر

    أضاءت مبناها الرئيسي باللون الأخضر بهذه المناسبة هيئة الرقابة الإدارية والشفافية تشارك في إحياء يوم الأسرة في قطر

    مشاركة هيئة الرقابة الإدارية والشفافية تأتي لأهمية دور الأسرة في مسيرة التنمية والبناء في المجتمع

    شاركت هيئة الرقابة الإدارية والشفافية في إحياء يوم الأسرة في قطر الذي يصادف يوم الخامس عشر من أبريل في كل عام  وذلك للتأكيد على أهمية الأسرة ودورها الفاعل في مسيرة التنمية والبناء في المجتمع.

    وأضاءت هيئة الرقابة الإدارية والشفافية مبناها الرئيسي وذلك باللون الأخضر احتفالا بهذه المناسبة التي تشكل فرصة كل سنة للتأكيد على أهمية تماسك الأسرة والمسؤولية المشتركة الذي يضطلع بها جميع أفرادها ولتسليط الضوء على الدور الفاعل للأسرة في المجتمع القطري.

    ويأتي الاحتفال بيوم الأسرة في قطر للتأكيد أيضًا على دور كافة المؤسسات في الدولة في دعم وتنمية البناء الأسري في إطار رؤية قطر الوطنية 2030، ومساهمتها الفعالة في بناء وتقوية أواصر الأسرة في المجتمع.

    تجدر الإشارة إلى أن يوم الأسرة في قطر انبثقت فكرته على هامش مؤتمر الأسرة العالمي الذي استضافته دولة قطر في عام ٢٠٠٤ بمناسبة الذكرى العاشرة للسنة الدولية للأسرة حيث دعت صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، في اختتام المؤتمر إلى ضرورة الاحتفال بيوم الأسرة، واقترح المجلس الأعلى للأسرة حينها يوم 15 أبريل من كل عام للاحتفال بهذا اليوم، وقدم اقتراحه بهذا الشأن إلى مجلس الوزراء الموقر الذي وافق على الفكرة الرائدة عام 2011 على أن يكون يوم الأسرة في قطر هو الخامس عشر من أبريل من كل عام.